أخبار مصر

تصريح نارى من وزير الخارجية بعد تهرب إثيوبيا من مفاوضات سد النهضة.

 

متابعة .. حماده مبارك

بعد ان وصلت مفاوضات سد النهضة الاثيوبى ، الى نفق مظلم، بعد تكرار المفاوضات،

قال سامح شكري، وزير الخارجية، إن مصر ستضطر إلى بحث خيارات سياسية أخرى، في حال تعنت إثيوبيا وتهربها من التفاوض للتوصل إلى حلول في أزمة، سد النهضة،

وأضاف شكري، خلال تصريحات صحفية على هامش ندوة لمجلس الأعمال المصري الكندي بعنوان “الدبلوماسية المصرية نجاحات مستمرة في مواجهة أزمات متواصلة” بمقر وزارة الخارجية، الاثنين، أن “مصر لن تفرط في أي حق من حقوقها المائية في أزمة سد النهضة”، مشيرا إلى أنها ستبحث كل الخيارات السياسية لمنع إثيوبيا من اتخاذ إجراءات أحادية في القضية قد تؤدي إلى حرمان مصر من حقوقها المائية.

وأوضح أن “مصر التزمت بنهج التفاوض مع الجانب الإثيوبي وتحلت بنوايا صادقة للتوصل لاتفاق منصف للطرفين، لكن تعنت إثيوبيا وتهربها من التفاوض سيضطر مصر للبحث عن خيارات سياسية أخرى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى