أخبار مصر

تفعيلاً لاستراتيحية “ترشيد استهلاك المضادات الحيوية”.. صحة الشرقية تنظم سلسلة من الدورات التدريبية للصيادلة

تفعيلاً لاستراتيحية “ترشيد استهلاك المضادات الحيوية”.. صحة الشرقية تنظم سلسلة من الدورات التدريبية للصيادلة

متابعه _ السيد عبدالله السيد 

الإثنين الموافق ٢٥/ ١٢/ ٢٠٢٣

تحت رعاية معالي الأستاذ الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، ومعالي الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، وإشراف السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، نظمت مديرية الشئون الصحية بالشرقية، الدورة التدريبية الأولى ضمن سلسلة البرامج التدريبية على استراتيجية ترشيد استهلاك المضادات الحيوية للصيادلة العاملين بمنافذ تقديم الخدمة الطبية التابعة لها، وذلك بقاعة الإجتماعات بمستشفى منيا القمح المركزي، خلال الفترة من ٢٣ إلى ٢٨ ديسمبر لعام ٢٠٢٣.

FB IMG 1703501964194

وأوضح وكيل الوزارة بأن هذه البرامج التدريبية تأتي تماشياً مع خطة وزارة الصحة والسكان ومديرية الشئون الصحية بالشرقية لمكافحة الأمراض المقاومة لمضادات الميكروبات، مؤكداً على دور الصيدلة الإكلينيكية في تحديد أصناف وجرعات العلاج اللازم للمرضى، مشيراً إلى توجيهات معالي وزير الصحة والسكان، السابقة والتي حذر فيها معالي الوزير من وجود تهديد حقيقي لأرواح ملايين البشر في جميع دول العالم، حال عدم التصدي للاستخدام العشوائي وبدون استشارة الأطباء، لمضادات الميكروبات وخاصةً المضادات الحيوية، والذي قد يتسبب في ظهور سلالات جديدة من الميكروبات المقاومة لمضادات الميكروبات المتاحة، مما يعيد العالم إلى زمن ما قبل ظهور مضادات الميكروبات.

FB IMG 1703501958673

وأوضحت الدكتورة شيريهان عادل مسئول الصيدلة الإكلينيكية بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، أن السلسلة التدريبية لترشيد استهلاك المضادات الحيوية جاء بالتعاون مع إدارة مكافحة العدوى، واللجنة العلمية بالمديرية، وتهدف إلى تدريب الكوادر الطبية من الصيادلة من جميع المستشفيات، على استراتيجية ترشيد استهلاك المضادات الحيوية في المنشآت الصحية، وتحسين ممارسات وصف وإعطاء المضادات الحيوية في منافذ تقديم الخدمة الطبية، ومنع الاستخدام غير المبرر، والحد من الاستخدام غير الصحيح للمضادات الحيوية، عن طريق تحديد وسائل اختيار نوع وجرعة ومدة وطريقة تناول المضاد الحيوي، بشكل يضمن الاستخدام الأمثل، وتحسين نتائج العلاج بشكل يضمن الشفاء أو الوقاية من الأمراض المعدية.

FB IMG 1703501961649

وأشار الأستاذ محمود عبدالفتاح مدير المكتب الإعلامي بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، إلى أن منظمة الصحة العالمية قدمت تصنيفا لمجموعات المضادات الحيوية بما يسمى “Classification Aware”، والتي تم تقسيمها إلى ثلاثة مجموعات، المجموعة الأولى تضم المضادات الحيوية التي يفضل استخدامها في العلاج الاسترشادي لمعظم حالات العدوى، كخيار أول أو ثاني، نظراً لأنها أقل مقارنة بغيرها في احتمالية اكتساب الميكروبات المقاومـة ضدها، والمجموعة الثانية من المضادات الحيوية، وهي التي يمكن استخدامها بحرص في العلاج الاسترشادي لبعض حالات العدوى كخيار أول أو ثاني، نظراً لاكتساب الميكروبات مقاومة ضدها، وأخيراً تصنيف المجموعة الثالثة من المضادات الحيوية على أنها الملاذ الأخير للعلاج، ويجب تقييد استخدامها وإدخارها للعلاج في حالات العدوى المؤكدة أو المشتبه فيها بالميكروبات متعددة المقاومة للمضادات الحيوية.

المصدر الصفحة الرسمية لمديرية الشؤون الصحية بالشرقية مصر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock