أخبار مصر

“مركز الثقافة السينمائية” يشهد مشاركة كبيرة احتفاءا بذكري المخرج الراحل سمير سيف

“مركز الثقافة السينمائية” يشهد مشاركة كبيرة احتفاءا بذكري المخرج الراحل سمير سيف

 متابعة – علاء حمدي 

شهد مركز الثقافة السينمائية ٣٦ ش شريف التابع للمركز القومي للسينما برئاسة مدير التصوير د.حسين بكر مشاركة وحضور كبيرين بالأمسية السينمائية التي أقيمت في حب المخرج الراحل (سمير سيف) .

وقد قام مدير التصوير د.حسين بكر بتكريم إسم الراحل سمير سيف ومنح نجله داني سيف شهادة تقدير من المركز القومي للسينما.وذكر في كلمته التي القاها بالاحتفالية كيف جمعته مع الراحل ذكريات كثيرة بدأت منذ طفولته وكيف كان يحضر التصوير معه ويهتم بكل تفاصيل العمل السينمائي .

و بدأت الإحتفالية بسرد وثائقي لبعض محطات حياة الراحل من الناقد محمود عبد الشكور الذي أدار المناقشة والتي تحدث خلالها رفيق عمره مدير التصوير د.سمير فرج وقد تذكر لحظات شبابه وصداقته و التي أستمرت علي مدار ٥٠ عامامع الراحل و أرتباطه معه في علاقة العمل والصداقة والعلاقات العائلية الذي لم يتحمل سرد الذكريات وسبقته دموعه أثناء التحدث والمخرج داني سيف نجل الراحل سمير سيف والذي تحدث عن الراحل كونه كان يفضل أن يطلق عليه لقب الاستاذ بدلا من الدكتور سمير سيف وكيف كان صارما معه أثناء عمله كمساعد مخرج معه في بعض أفلامه .

وذلك حرصا منه علي التعلم وليس هناك مجال لأن يتسامح معه في أي خطأ أثناء العمل . كما تحدث أيضا شقيق الراحل الأستاذ رفيق سيف والذي تذكر ذكريات طفولته وكيف كان حبه للسينما رغم تفوقه الكبير وكيف أقنع العائلة بقبول فكرة إلتحاقه بمعهد السينما . وتحدثت د.مني الصبان عن صداقتها مع سمير سيف وكيف كان صديقا متسامح مع الأخرين

وتحدث أيضا المخرج أشرف فايق عن الراحل و كيف كان المخرج سمير سيف عبقريا أثناء إخراج افلامه وتحدث أيضا الناقد أحمد سعد الدين عن ذكرياته معه أثناء عمله معه بالمهرجان القومي للفيلم وكيف كان يتمني أن تصل الأفلام لشتي محافظات مصر. وعرض خلال الأمسية فيلم” أوغسطينوس بن دموعها ” للمخرج الراحل سمير سيف .

والفيلم يتناول شخصية الفيلسوف والعالم الديني القديس أوغسطينوس، و الفيلم من بطولة عائشة بن أحمد وأمين بن سعد وعماد بن شندي وبهية الراشدي ونجلاء بن عبد الله وعلي بن نور، ورؤية هنري عوني وقصة: عماد دبور وسيناريو وحوار سامح سامى، وموسيقي سليم دادة.

الفيلم تم تنفيذه فى 3 سنوات وتم تصويرة في الأماكن الحقيقية التي عاش فيها القديس أوغسطينوس بدولة الجزائر وتونس وإيطاليا وفرنسا”، ويتناول الفيلم شخصية الفيلسوف أوغسطينوس من الناحية التاريخية ومدى تأثيره على العالم الغربي ويبرز هوية أوغسطينوس الشمال أفريقية ويكشف أيضا عن حقائق وأسرار تاريخية لهذه الشخصية.

وقدأشار مدير التصوير د.حسين بكر الي حرصه الدائم علي الأحتفاء بسينما البدايات وتكريم الرواد من السينمائيين وكيف أن ذلك أحد أولوياته منذ توليه رئاسة المركز القومي للسينما .

جدير بالذكر أن الفيلم حاز على جائزة افضل إنجاز فني بمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر الأبيض المتوسط في دورته 33 ، وحصل أيضا على جائزة الجمهور لأحسن فيلم بمهرجان وهران السينمائي بالجزائر، كما تم عرضه على هامش مهرجان أيام قرطاج السينمائية.

أقيمت الفعاليات تحت إشراف الكاتبة /امل عبد المجيد مدير عام مركز الثقافة السينمائية ويذكر ان جميع الفعاليات متاحة ومجانية للجمهور من محبي السينما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock