مقالات

الدكروري يكتب عن صاحب كتاب التحبير في معجمه الكبير

الدكروري يكتب عن صاحب كتاب التحبير في معجمه الكبير

الدكروري يكتب عن صاحب كتاب التحبير في معجمه الكبير
بقلم / محمـــد الدكـــروري
ذكرت المصادر التاريخية الكثير عن الإمام أبو سعد السمعاني وقيل أنه توفي والدة وأبو سعد صغير، فكفله عمه وأهله وحبب إليه الحديث ولازم الطلب من الحداثة، ورحل إلى نيسابور على رأس الثلاثين وخمسمائة فأكثر عن أبي عبد الله الفراوي وأبي المظفر بن القشيري، ووهبة الله بن سهل السيدي
وإسماعيل بن أبي بكر القارئ وفاطمة بنت زعبل وزاهر بن طاهر وأخيه وجيه وطبقتهم، وتوجه إلى أصبهان فسمع الحسين بن عبد الملك الخلال وسعيد بن أبي الرجاء، وأم المجتبى فاطمة والموجودين وأكثر عن الحافظ إسماعيل بن محمد التيمي، وبادر إلى بغداد فأكثر عن القاضي أبي بكر الأنصاري وإسماعيل بن السمرقندي وأبي منصور الشيباني وعبد الوهاب الأنماطي وأبي سعد الزوزني وخلق كثير.
ثم حج وقدم دمشق فسمع بها من أبي الفتح نصر الله بن محمد المصيصي والقاضي أبي المعالي محمد بن يحيى القرشي والموجودين، ولا يوصف كثرة البلاد والمشايخ الذين أخذ عنهم، وقد ألف كتاب التحبير في معجمه الكبير، يكون ثلاث مجلدات، فسمع بآمل طبرستان من أبي نصر الفضل بن أحمد بن الفضل بن أحمد البصري وطبقته، وسمع من أبيورد من عبد الملك بن علي الزهري، وبإسفرايين من طلحة بن الحسين بن محمد بن الحسين القاضي حدثه عن جده، وبالأنبار من يحيى بن علي بن محمد بن الأخضر حدثه عن الخطيب الحافظ، وببخارى من عثمان بن علي البيكندي وعدة، وببروجرد من القاضي أبي المظفر شبيب بن الحسين وأبي تمام إبراهيم بن أحمد حدثاه عن يوسف بن محمد الهمذاني.
وببسطام من المحسن بن النعمان المعلم حدثه عن طاهر الشحامي، وبالبصرة من طلحة بن علي الشاهد روى له عن جعفر العباداني، وببغشور من صالح بن أحمد بن مدوسة المقرئ وغيره من جامع الترمذي، وببلخ من القاضي عمر بن علي المحمودي صاحب الوخشي، وبترمذ من أسعد بن علي، وبجرجان من أبي عامر سعد بن علي العصاري وجماعة عن عبد الله بن عبد الواسع الجرجاني، وبحلب من الرئيس أبي الحسن علي بن عبد الله الأنطاكي، وبحماة من كامل بن علي بن سالم السنبسي عن أبيه، وبحمص من قاضيها أبي البيان محمد بن عبد الرزاق التنوخي، وبخرتنك عند قبر البخاري من أبي شجاع عمر بن محمد البسطامي، وبخسروجرد من عبد الحميد بن محمد بن أحمد الخواري صاحب البيهقي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock