محافظات

وزير الشباب ومحافظ الفيوم يفتتحان أعمال تطوير عدد من المنشآت الرياضية المنفذة بنظام BOT

وزير الشباب ومحافظ الفيوم يفتتحان أعمال تطوير عدد من المنشآت الرياضية المنفذة بنظام BOT
متابعه صلاح عبدالفتاح طبانه

افتتح الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، عن طريق الفيديو كونفرانس، أعمال تطوير عدد من المنشآت الرياضية المنفذة بنظام حق الانتفاع BOT بمحافظة الفيوم، خلال العام المالي 2021/2022.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد بأحد الفنادق على الساحل الجنوبي لبحيرة قارون، بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، واللواء عبد الفتاح تمام سكرتير عام المحافظة، والمهندس أيمن عزت سكرتير عام المحافظة المساعد، والأستاذ أحمد عفيفي رئيس الإدارة المركزية لمراكز الشباب، والدكتور أشرف البجيرمي رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الشبابية، والدكتورة سونيا عبد الوهاب رئيس الإدارة المركزية للتنمية الرياضية، والدكتورة منى عثمان مدير مديرية الشباب والرياضة بالفيوم، والدكتور حاتم جمال الدين وكيل وزارة الصحة، وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، ورئيسي مركزي سنورس وأبشواي.

شملت المشروعات التي تم افتتاحها، نادي أبشواي الرياضي المقام على مساحة 1100 متر وتم طرحه بنظام حق الانتفاع لمدة 19 سنة بقيمة 29 مليون جنيه، ويشمل المشروع 29 محل تجاري، وحمام سباحة، وقاعة مناسبات، وكافتيريا، ومكاتب إدارية، ومركز شباب العدوة المقام على مساحة 920 متر، وتم طرحه بنظام حق الانتفاع لمدة عشر سنوات بقيمة 4,2 مليون جنيه، ويشمل 15 محل تجاري، وحمام سباحة، وقاعة مناسبات مكشوفة، وعيادات، ومكاتب إدارية، وافتتاح مركز التنمية الشبابية بمدينة الفيوم الجديدة المقام على مساحة 7300 متر بتكلفة إجمالية 22 مليون جنيه، ويشمل ملعب كرة قدم خماسي، وملعب متعدد “سلة – طائرة – يد”، وحمام سباحة نصف أوليمبي، وحمام سباحة للأطفال، واثنين كافتيريا، ومنطقة ملاهي للأطفال، كما يشمل مبنى إداري مكون من ثلاثة طوابق، به قاعة مناسبات، ومطعم، وصالة ألعاب متعددة.

كما شملت المشروعات، افتتاح المركز الثقافي والإعلامي بنادي قارون الرياضي الذي تم تجهيزه وتطويره بالجهود الذاتية للنادي، ويضم 1500 كتاب ومجلة دورية مقدمة من مديرية الثقافة، كما يقدم العديد من الأنشطة في مجالات مختلفة، منها التدريب على الرسم، والموسيقى، واكتشاف المواهب، وتدريب الأطفال على الرياضيات العقلية “الحساب الذهني”، وكذلك كورسات في اللغتين الإنجليزية والعربية، بالإضافة إلى حفظ القرآن الكريم، وافتتاح المركز الإعلامي بمديرية الشباب والرياضة الذي تم تجهيزه بالجهود الذاتية، وفي هذا الشأن قامت الوزارة بتنظيم 3 دورات تدريبية لعدد 138 منسق على مستوى المحافظة، بواقع منسق لكل مركز شباب، كما تم اختيار منسق لكل إدارة شبابية، ومنسق للمديرية، ومدير للمركز الإعلامي.

كما شهد وزير الشباب والرياضة، ومحافظ الفيوم، عرضاً تقديمياً لإنجازات مديرية الشباب والرياضة خلال العام المالي 2021/ 2022 شملت مشروعات الإدارة المركزية للرياضة، والإدارة المركزية للشباب، ومشروعات الإدارة المركزية للطلائع، ومشروعات الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني، وعدد المستفيدين من كل مشروع وتكلفته المالية، كما شمل العرض، مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” والتي شملت تنفيذ 62 مشروعاً بنطاق مركزي اطسا ويوسف الصديق، وكذلك حجم الاستثمارات التي تم تنفيذها بمراكز الشباب والأندية الرياضية بمحافظة الفيوم خلال الفترة من 2017 إلى 2021 بإجمالي 23 مليون جنيه، وحجم الاستثمارات المنفذة خلال العام المالي 2021/2022 بإجمالي 295 مليون جنيه.، إضافة إلى الفرص الاستثمارية المتوقعة خلال الأشهر الثلاثة القادمة.

في كلمته، أكد محافظ الفيوم، أن مصر قد شهدت خلال الأعوام الأخيرة طفرة شبابية، كما شهدت محافظة الفيوم إنجازات كبيرة في هذا القطاع، معرباً عن ترحيبه بزيارة وزير الشباب والرياضة، وجميع أبناء وضيوف المحافظة، كما قدم المحافظ، تهنئته القلبية لوزير الشباب والرياضة، على ثقة القيادة السياسية، لافتاً إلى أن مصر أصبحت مقصداً عالمياً لتنظيم البطولات الرياضية الكبرى.

فيما أعرب وزير الشباب والرياضة، عن شكره للقيادة السياسية على تجديد الثقة، كما أعرب عن شكره لمحافظ الفيوم وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ على الدعم المستمر لقطاع الشباب والرياضة بالمحافظة، مشيراً أن الوزارة تواصل عملها الدؤوب وخطط التطوير المستمر، في ظل التحديات الكبيرة التي تواجه معظم دول العالم، متمنياً التوفيق لكل قيادات وأعضاء منظومة العمل بمديرية الشباب والرياضة بالفيوم.

وأضاف، أن الوزارة قد اتجهت إلى إدخال القطاع الخاص في منظومة العمل لكن تحت المظلة الحكومية، موضحاً أن محافظة الفيوم كان لها السبق في هذا الأمر منذ البداية من خلال افتتاح مشروعين أصبحا نموذجاً لمختلف محافظات الجمهورية، مشيراً أن وزارة الشباب والرياضة تهدف أن يكون لمراكز الشباب مصادر مالية متنوعة بخلاف تمويل الموازنة العامة من الدولة، وكذلك التوسع في مشروعات ريادة الأعمال وتمكين المرأة والشباب وتوفير العديد من الفرص التدريبية وفرص العمل، وهو ما يؤكد أن الدولة المصرية قريبة من الشباب ومساندة لهم في رؤيتهم.

وأكد وزير الشباب والرياضة أن الاستثمار في قطاع مراكز الشباب لا يعني خصخصتها، لكن هو عبارة عن شراكة مع القطاع الخاص لزيادة العوائد المالية وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، مشيراً أن الفترة القادمة ستشهد أعمال تطوير تشغيلي داخل مراكز الشباب بحيث تكون أماكن جاذبة للأسرة في التعليم والتثقيف والرياضة، مشيداً بمجالات التعاون مع محافظة الفيوم في افتتاح العديد من معارض الحرف اليدوية والصناعات التراثية التي تشتهر بها المحافظة، بعدد من الأندية الرياضية الكبرى بمحافظتي القاهرة والإسكندرية.

اظهر المزيد

شبكه أخبار مصر

فاطمة الشوا رئيس مجلس إدارة جريدة شبكة أخبار مصر وصاحبة الإمتياز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock