أدب وشعر

هوى المحبة والأحبة

كتبت :سمر مصطفي مسلم

أيمكنا نزع الأحبة .. وسحب ضلوع المحبة
أيمكنا توديع الأحبة .. وهم أحياء فعالمنا
لا يضمهم التراب .. ولكن على ارضنا احياء
من أين تأتى المحبة .. ومن أين يأتى الجفاء
ليل وطيف ونجوم .. يهيم بهم كالطيور
يهرول ويهوى ويهدى .. والى نجواهم يثور
وينسي سقيم المحبة ..يدور ويهوى البحور
ينام ويفيق وينسي .. وليس هواه بمنسي
ولأى احبه رفيق .. فإنه يهوي ولا يهوى
يميل للهوى كالمسحور .. ولعبه الهوى تعذب
اعذب الهوى تذوق .. وهواه للعشق اوحد
كيف يزلزل هواه .. ويغمر قلب سواه
يذهب لغير هواه .. وإلى الأسبلة رواه
تروى قلب شقي .. وأى قلب شجي
وهو مازال صبي .. صباه كان حلمآ
يجن ويغفو ويملى .. وبخياله يبنى طرقا
وينزوى لغير هدفآ .. صار الطريق خطأ
وصارت الاحلام ترفآ .. ترفع ووقع وكسرا
وصارت غصة وسهمآ .. ليت ما سلك الطرقا
وحلم وقابل ورحلا .. فهو رقيق القلبا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock