أدب وشعر

( شمس النهار )

( شمس النهار )

بقلمي جمال القاضي

لما النهار طلعوالشمس حانت لحظة شروقهاوجاي نورها يشق الظلامشفت الكل على الرزق راحوالكل ماسك بإيده سلاحبس السلاح مابينهم كان مختلفأم لطفلها كان سلاحها قالتأبوك مات وانتهى وأنتأملي في الدنيا تكبر وتكون ليا ظهر وسند وله بديلكراستك والقلم ودفتركجوه بحقيبتك والعلم هناك في المدرسهروح إتعلمه ويبقى بعقلك سلاحأستاذ وواقف بإنتظارهوفي الفصل يشرح لأول دروس الحياه وكان يقول مني يابنيالدرس إتعلمه العلم مش في الكتاب العلم هو مابقىفي العقل ومن الحياه وفصولهامع الكتاب هتتعلمه والتربيه كانت من البدايهبالأسره درس تاني وبأولهمع الأهل هناك يبقىفي الحياه رحلة كفاحفلاح وعلى كتفة شايلفاس ورايح للزروع وأصبحتبإيده هيا كمان زي السلاحيزرع ويحصد بالعرقثمار كتير ارتوت من أملوحصادها على الوجه فرحه لما يشوف بين غرابيل الماكينهنازله الثمر ويمسح مر الفقر والألموذل الحاجه للغريبيزوج بناته وولده بزفهوالكل جاي بالتهاني يهنيوبعدها مايفرق معاهينام على الثرى أو الحصيرالمهم عنده كان فرح البنت والولدوالجندي كانت معاه رحلة كفاحعلى الجبهة حامل سلاحواقف في وسط البرد وتحت المطرمايهمه جسمه العليل ولايهز قلبه من العدو صوت الرصاصوقال أموت وأدافع عن العرض لأنالعرض هو الشرف لو ضاع خلاصمابقى ليا في الدنيا وجودأموت فداك يابلد وأبقى في حبك شهيدأصل الحكايه من البدايه للنهايهيادنيا فيك الكل من أجل الكفاح شوفتهعلى كتفه أو بإيده دايما حامل سلاحبقلمي جمال القاضيجمهورية مصر العربية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock