أخبار مصر

عقيل: الحق في الحياه هو الحق الاعلي والاسمي بين حقوق الإنسان و على السلطات السعودية محاسبة القاتل وحماية الأجانب على أراضيها

ماعت تدين مقتل شاب مصري في السعودية

كتب – محمود بارومه 

تدين مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الانسان بأشد العبارات مقتل الشاب المصري أحمد سعيد محمد الطاهر (27 عاما)، من مواليد محافظة الشرقية، ويعمل مندوب مبيعات في مدينة جدة السعودية، على يد مواطن سعودي، والذي أطلق النار عليه بسبب “ركنه” سيارته بالقرب من منزله، الأمر الذي يخالف القانون السعودي والمواثيق والاتفاقيات الدولية.

وإذ تؤكد مؤسسة ماعت إن الحق في الحياة هو مبدأ أخلاقي يستند على الاعتقاد بأن للإنسان الحق في العيش وعدم التعرض للقتل من قبل إنسان آخر، وهو الحق الذي نصت عليه كافة المواثيق والاتفاقيات الدولية وجميع الأديان السماوية، فالمادة الثالثة من الإعلان العالمي لحقوق الانسان تنص على “لكل فرد الحق في الحياة والحرية وفي الأمان على شخصه”، وتري مؤسسة ماعت أن هذا الحق هو الحق الأعلى والأساسي الذي تقوم عليه جميع حقوق الإنسان.
ومن ثم تطالب مؤسسة ماعت المقرر الخاص المعني بحالات القتل خارج نطاق القانون بفتح تحقيق دولي مستقل في الحادثة، كما تطالب السلطات السعودية بمحاسبة الجاني وعدم الإفلات من العقاب.

من جانبه طالب ايمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت السلطات السعودية بضرورة فتح تحقيق فوري في الواقعة ومحاسبة المواطن السعودي مرتكب الواقعة، كما طالب عقيل السلطات السعودية بتوفير الحماية لجميع المواطنين والأجانب المقيمين على أراضيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى