أدب وشعر

الشجرة من الحزن مآلت

بقلم /احمد عز الدين شاعر الجنوب

الشجرة من الحزن وقع ورقها
إلا الصغصاف بالخريف مايل
حزن القلوب ذاد حرق ورقها
كالفاس بالعزق تعزل المآيل
وأن كان القلب بالحزن فايض
العقل يعدل بين الفروع ورقها
عجبني عليك يا خل مآيل
من البين شارب و فايض
أخ يعدل و يصلح المآيل
و التانى يفرك فروع ورقها
هجر الحبايب بالمر فاض
شهد العسل يجرى بسندها
ربيع خضر من غير أوآن
بده يزهر من الكون ورقها
أم بالكرب مآلت بالأصيل حالها
عجايب هجر ولدها و سندها
لو الخل بالغدر على الهجر مآل
عوض الزمان بالبين فراقها

بقلم / أحمد عزيز الدين أحمد
( شاعر الجنوب)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى