Uncategorized

كورونا.. ثورة في منظومة القيم والمبادئ الإنسانية

بقلم / أسماء عبد الخالق

لاحظنا في الفترة الأخيرة ارتفاع أعداد المصابين بكورونا، ربما وصل الضعف في أقل من أسبوع ولم نفكر للحظة، لمَ ؟! ما الخطأ الذي ارتكبناه كي تتفاقم الأزمة؟ هل هو ثورة ربانية تدعونا للتقرب إليه والعودة لقيمنا ومبادئنا الإنسانية ؟!
ربما، لكننا وجدنا خللا عظيما وكأن جبهة الفيروس انقسمت لنصفين، قسم يتضرع ويدعو ويساعد ويدعم الاخرين، ويلتزم جاهدًا للخروج من عنق الزجاجة الذي اوشك على خنقنا جميعًا..
وقسم آخر أشد خطورة وظلما، من حيث تدني القيم وإنهيار المبادئ، وتخطي أساليب البعض كافة الخطوط الحمراء دون مبرر، فقط لأن هناك إصابات لا دخل للأفراد فيها..!!
ماذا إن تعرض هذا المتنمر للإصابة، هل سيطير فرحًا إن تعامل معه الآخرين بنفس الأسلوب ؟!
للأسف تلك الفئة تنظر تحت أقدامها، فكيف حالهم مع الله حينما تنتهي هذه الجانحة؟! وماذا سيقولون لذويهم ممكن آذوهم لفظًا وفعلًا ؟! كيف السبيل حينها لإعادة المياه لمجاريها وتفعيل الود من جديد؟!
وباء سيطر على العالم لم يستطيعوا التحكم في انفعالاتهم حينها؟ أم أن التمسك بالحياة كان أقوى من الإيمان فانعكس على السلوك والتصرفات وردود الأفعال ؟؟
في النهاية هذا الفيروس كان بمثابة ثورة اظهرت الجانب الحقيقي الخفي لكل منا اما الأسوأ واما الأفضل وكلاهما واضح دون تزييف..
رحمنا الله وأعاننا على تخطي الأزمة..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى