الناس والمجتمع

بنت أمبابة بمليووووون راجل

كتب / مصطفى عماد الدين

تقوم الاعلامية بسمة رشوان، بعمل خيري هي ووالدتها رغم المشقة والجهد المبذول في هذا العمل ألا انها “لا تشعر بهذا التعب، بل تشعر دائما وهي تقوم بيه بالنشاط والفرحة”، على حد تعبيرها.

فمنذ حوالي 5 سنوات بدأت الأعلامية بسمة، وهي بنت العشرون عامًا، بعمل شنط رمضانية وتوزيعها على المحتاجين، حيث تقوم والدتها بطهي الطعام وتقوم هي بتجهيزه، وهي لا تعتمد على الجمعيات بل على مجهودها الشخصي وبسبب نجاحها في العمل بدأ الناس يطلبون منها التبرع ، فمنهم من يتبرع باحد ثمار الفاكهه و أخر بالمجهود وأخر بالمال.

بسمة رشوان رمز لبنات كتير قرروا يكونوا لهم دور ديني واخلاقي ونساني، في بلدهم والمجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى