أخبار مصر

وزارة الموارد المائية والرى فى حملتها الساعية لإزالة كافة أشكال التعدى على نهر النيل 

وليد الجريدى

في إطار إهتمام أجهزة وزارة الموارد المائية والرى بإزالة كافة أشكال التعديات علي مجري نهر النيل وبتوجيهات الدكتور محمد عبد العاطي بإزالة كافة مخالفات الردم وإعادة القطاع المائي بمناطق التعديات إلى وضعه الطبيعي وبما يضمن إمرار التصرفات المائية المطلوبة خلال فترتى أقصى وأقل الاحتياجات إستمرت أجهزة قطاع تطوير وحماية النيل المتمثلة في الإدارة العامه لحماية نيل جنوب دمياط وبمتابعة وإشراف المهندس علاء خالد رئيس القطاع في حصر وتدقيق أماكن التعدى بالردم والتي تركزت هذه المرة بخور نهر النيل بمنية سمنود بميت غمر دقهلية وعلى الفور تم تجهيز المعدات وتكثيف حملات متتالية لرفع هذه الكميات من الأتربة

ويذكر كذلك انه ورد معلومات عن وجود اعمال ردم بناحية كفر العلو بحلوان وعلى الفور تحركت اجهزة قطاع حماية النيل وتبين رصد عدد 2 مخالفة تمثلت في اعمال ردم بالمنطقة المشار اليها وتم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه المخالفات ما ادي لقيام المخالفين بالبدء في ازالة تلك التعديات بواسطة معدات مؤجرة بمعرفتهم وعلي حسابهم وتحت اشراف اجهزة القطاع المعنية وجاري استكمال الازالة والمتابعة من جانب اجهزة القطاع الممثلة في الادارة العامة لحماية نيل القاهرة الكبري .

وتجدر الاشارة الى انه سبق وأن تعرض مجري نهر النيل فرع دمياط لتعديات غير مسبوقة خلال العقود السابقة والتي تمثلت في قيام العديد من المخالفين بأعمال ردم بالمجري المائي لإكتساب مساحات من الأراضى وضمها لزماماتهم دون وجه حق مما ترتب عليه حدوث إختناقات بالمجري المائي للفرع علي نحو غير معهود .
وجدير بالذكر انه يتم رصد التغيرات التى تطرأ على مجرى نهر النيل وفرعيه بالأقمار الصناعية والإستشعار عن بُعد وذلك من خلال التنسيق والتعاون المثمر بين أجهزة القطاع ومركز المعلومات بقطاع التخطيط بالوزارة .

وتؤكد وزارة الموارد المائية والرى على أن ما يتم إنما يمثل رسالة واضحة لكل من تسول له نفسه محاولة التعدي على مجرى النهر وحرمه ولن يفلت أى متعدى مهما كان حجم وعمر المخالفة وأنه سيتم الوقوف بالمرصاد حيال تلك التعديات وإتخاذ كافة السبل القانونية 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى